شبكة الجزائر وفلسطين الاعلامية الاسكندرية اربيل Jerusalem and Algeria

للمراجعة على الفيس بوك صفحة عقارات رام الله https://www.facebook.com/Palestinefriends/

المواضيع الأخيرة

» برجك الجمعة 18-1-2019 نصائح كل الابراج للمرح والتسلية فقط
أمس في 12:38 am من طرف الاعلامي عمر القاضي

» الابراج ارشيف نصائح الابراج اليومية عاطفيا مهنيا صحيا شبكة فلسطين والجزائر
أمس في 12:37 am من طرف الاعلامي عمر القاضي

» مزارع للبيع في الاردن محافظة المفرق مع الاسعار المطلوبة
الخميس يناير 17, 2019 9:28 am من طرف الاعلامي عمر القاضي

» برجك الاربعاء 16-1-2019 نصائح كل الابراج للمرح والتسلية فقط
الأربعاء يناير 16, 2019 10:37 am من طرف الاعلامي عمر القاضي

» برجك الثلاثاء 15-1-2019 نصائح كل الابراج للمرح والتسلية فقط
الثلاثاء يناير 15, 2019 5:41 am من طرف الاعلامي عمر القاضي

» برجك الاحد 13-1-2019 نصائح كل الابراج للمرح والتسلية فقط
الأحد يناير 13, 2019 6:54 am من طرف الاعلامي عمر القاضي

» برجك السبت 12-1-2019 نصائح كل الابراج للمرح والتسلية فقط
السبت يناير 12, 2019 9:57 am من طرف الاعلامي عمر القاضي

» برجك الجمعة 11 -1-2019 نصائح كل الابراج للمرح والتسلية فقط
الجمعة يناير 11, 2019 6:44 am من طرف الاعلامي عمر القاضي

» برجك الاربعاء 9 -1-2019 نصائح كل الابراج للمرح والتسلية فقط
الأربعاء يناير 09, 2019 7:16 am من طرف الاعلامي عمر القاضي

تصويت

سجلوا جنسياتكم وافتخروا فيها

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

استعرض النتائج

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 2807 مساهمة في هذا المنتدى في 1242 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 142 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو اميرة عدنان فمرحباً به.

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 0 عُضو متصل حالياً 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 0 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 25 بتاريخ الخميس أبريل 04, 2013 4:53 am


    الخليل بيت الشعر في مواجهة المستوطنات

    شاطر
    avatar
    الاعلامي عمر القاضي

    عدد المساهمات : 487
    تاريخ التسجيل : 14/08/2010

    الخليل بيت الشعر في مواجهة المستوطنات

    مُساهمة من طرف الاعلامي عمر القاضي في الأحد أغسطس 15, 2010 2:13 pm

    في الثلاثاء أبريل 06, 2010 7:06 pm
    +
    ----
    -الحياة المحلية




    خيمة من خيوط الشعر بمواجهة المستوطنات

    --------------------------------------------------------------------------------

    فرح يخيّم على مضارب جنبه بالخليل بافتتاح روضتها الأولى


    الخليل - وفا- خيّم الفرح والسرور على عشرات الأطفال في مضارب جنبه، التي تقع أقصى جنوب بلدة يطا، بعد أن رفعت أول خيمة لهم ليتلقوا فيها التعليم من قبل إحدى المتطوعات من بنات عشيرتهم.
    وافتتحت أول روضة لتؤوي الأطفال في هذه المنطقة تحت خيمة مسقوفة من خيوط الشعر، لتقيهم من حرارة الشمس وبرد الشتاء.
    وتفتقر مضارب جنبه كغيرها من الخرب والمناطق الواقعة جنوب بلدة يطا، إلى مقومات الحياة والخدمات الإنسانية، إلى جانب المستوطنات التي تحيط بها من كل حدب وصوب.
    الطفلة نغم (12عاما) قالت، إن حلمي الآن يتحقق، وأنا أدرس كبقية أطفال العالم، وتكاد الفرحة لا تفارقها عندما حملت قلمها وكراسها الذي رسمت عليه صورة لأطفال يلعبون ويمرحون، متمنية أن يتواصل حلمها لتبنى لهم مدرسة، لتكمل تعليمها، ولمساعدة أبناء مضاربها الذين يحرمون من أبسط مقومات الحياة.
    ويعتبر المنسق الإعلامي لبلدية يطا، عبد العزيز أبو فنار، أن افتتاح هذه الروضة في مضارب جنبه، يأتي في سياق الدعم والاهتمام المتواصل لبلدية يطا والمؤسسات الرسمية والأهلية، في مناطق مسافر يطا، التي تفتقر للمقومات الأساسية للحياة، إلي جانب استهداف الاحتلال الذي أحاطها بالمستوطنات، ومطاردة أهاليها المتواصلة ومنعهم من حق العيش فوق أرضهم التي تمثل حضارتهم وإرث أجدادهم.
    وزرعت عشرات الأشجار في المنطقة ومحيط الروضة من زيتون وصبر، وذلك تعبيرا عن مدى جَلَد السكان وتحملهم، وحبهم للعيش بسلام وكرامة، كما قال أبو فنار.
    وأشاد رئيس بلدية يطا، زهران أبو قبيطة، ومدير تربية جنوب الخليل، فوزي أبو هليل، خلال مشاركتهما بافتتاح الروضة وزراعة الأشجار، بصمود أهالي جنبه وتحديهم ويلات الاحتلال.
    وثمنا دور مدرسة بنات رقعة الثانوية، القريبة لهم، على إطلاق مشروع جنبه خضراء، وإيجاد نهج توعية جديدة لاكتساب أطفال جنبه المهارات التعليمية البسيطة.
    وقالت مديرة مدرسة بنات رقعة الثانوية، نوفه الجندي، أن مشروع المواطنة الذي يحمل عنوان <جنبه خضراء> بتمويل مركز إبداع المعلم، وبإشراف وزارة التربية والتعليم، له دور كبير في دعم المناطق المهمشة، ودعم التعليم في هذه المناطق بشتى الوسائل المتاحة.
    فيما شكر الأهالي المؤسسات الداعمة لهم، مطالبين بتكثيف الزيارات ومؤازرتهم في تصديهم للاحتلال، ودعم أبنائهم، وتوفير متطلبات الدراسة لهم.
    ويعرف عن مواطني هذه المناطق الصبر والتحدي، والصمود في الصراع من أجل البقاء، في ظل قرارات الاحتلال التي تطاردهم وتمنعهم من إقامة البيوت الطينية أو الإسمنتية ليسكنوا فيها، قائلين سنسكن <المغر> والكهوف، وسنعلم أبناءنا في خِيّم الشَعَر، وسنبقى بأرضنا محافظين عليها وعلى دم أجدادنا الذي روى هذه الأرض.

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يناير 19, 2019 6:50 pm